EN
80071999

البيئة والشؤون المناخية تنفذ زيارة ميدانية لمحمية القرم الطبيعية بحضور سفير مملكة البحرين بمناسبة يوم البيئة العماني

762 0
نفذت وزارة البيئة والشؤون المناخية زيارة ميدانية لمحمية القرم الطبيعية بمناسبة يوم البيئة العماني والذي يصادف الثامن من يناير من كل عام وبحضور سعادة سفير مملكة البحرين لدى السلطنة الدكتور جمعة بن أحمد الكعبي وعدد من الجهات الحكومية والخاصة ومنظمات المجتمع المدني ، ، وعن هذه المشاركة قال سعادة سفير مملكة البحرين نحن سعداء بالمشاركة في هذه المناسبة والتي تتمحور رسالتها بان المحافظة على البيئة هي واجب يقع على الجميع وليس على جهة واحدة و ما نراه اليوم دليل على اهتمام القيادة الحكيمة للسلطنة بالبيئة وتحقيق اهداف التنمية المستدامة للاجيال القادمة ، كما تحدث عن هذه المناسبة محمود بن يحيى الذهلي مدير عام الشؤون الادارية والمالية ورئيس لجنة التخطيط والإشراف على فعاليات ومناشط الوزارة قائلا ان البيئة لها مفهوم شامل  ومتداخل في جميع نواحي الحياة وسعى المواطن العماني عبر موروثه الوطني على صيانة وحماية مفردات البيئة العمانية وانها مسئولية الجميع ولا تحدها الحدود الجغرافية وعلى الجميع التعاون في حمايتها وصون مواردها الطبيعية وان الوزارة مستمرة في بذل كافة الجهود لتحقيق رسالتها في ايجاد بيئة نظيفة مستدامة للاجيال القادمة  ، هذا وقدم  بدر بن يوسف البلوشي رئيس قسم بيئات الأراضي الرطبة كلمة ترحيبية للمشاركين حول اهمية يوم البيئة العماني ودور الوزارة في التوعية البيئية للمجتمع والدعوة  للاهتمام بالبيئة وصون وحماية مواردها الطبيعية ، كما قدمت عزيزة العذوبية رئيس قسم محمية القرم الطبيعية بالندب   محاضرة عن محمية القرم الطبيعية والجهود المبذولة فيها من قبل الوزارة والمختصين  ، كما قام بدر بن سيف البوسعيدي اخصائي محميات طبيعية بجولة تعريفية في مشاتل تاهيل اشجار القرم شرح فيها حول النظم البيئية لادارة واستزراع اشجار القرم ، كما قام بعدها المختصين من الوزارة باصطحاب المشاركين بجولة الى الممر الخشبي داخل المحمية وصولا الى برج مشاهدة الطيور ، 
بعدها تم تنفيذ حملة لازالة الاعشاب الدخيلة على البيئة العمانية من المحمية واختتمت الفعالية الميدانية بمسابقة تلوين للصغار وانشطة تعليمية لتصنيع حاويات قمامة مصنعة من مواد معاد تدويرها ،وحول محمية القرم الطبيعية فهي تقع في حي القرم في قلب العاصمة مسقط مواجهة لبحر عمان ومحاطة بجبال الحجر. يقع خور القرم على الرواسب الطميية عند مصب وادي عدي ، وتعتبر محمية القرم الطبيعية جزءاً من منطقة تجمع وادي عدي. وهي واحدة من عدد قليل من المناطق التى يوجد بها أشجار القرم العمانية . تم إعلانها كمحمية طبيعية في عام 1975 (بموجب المرسوم السلطاني 38/75) وتم تصنيفها كموقع من مواقع رامسار ذات الأهمية الدولية في عام 2013 حيث تقع في السهل الساحلي لوادي عدي وهي منطقة مهمة جدًا للعديد من الأنواع الساحلية المحلية والبرية والمائية. .