EN
80071999

المحميات الطبيعية

24/10/2015
3554
لقد عمدت السلطنة إلى المحافظة على المواطن الطبيعية ونظمها البيئية وحماية الحياة الفطرية والتنوع ألأحيائي من خلال إعلان المحميات الطبيعية وإقامة مناطق حماية خاصة, وحماية الأنظمة البيئية بمختلف أشكالها ومنع الأضرار والتلوث الذي قد يلحق بالموائل الطبيعية التي تعيش فيها هذه الأنواع. فقد تم إعلان 18 موقعا كمحميات طبيعية كان آخرها محمية جبل قهوان الطبيعية ومحمية الأراضي الرطبة بر الحكمان في الوسطى وقد تنوعت هذه المحميات فمنها محميات صحراوية كمحميتي الكائنات الحية والفطرية وحديقة السليل الطبيعية وبعضها مناطق بحرية كمحمية الديمانيات الطبيعية وأخرى في مناطق جبلية ذات تضاريس جيولوجية صعبة كمحمية جبل سمحان وأخرى مناطق بحرية وجبلية كمحمية السلاحف. كما أن الدراسات جارية في الوقت الحالي لأكثر من 50 موقعا طبيعيا منها ثلاث مواقع على وشك الانتهاء من دراستها لإعلانها محميات طبيعية. كما تم الاهتمام بالمناطق الرطبة وعلى اثر ذلك تم إعلان تسعة خيران بساحل ظفار كمحميات طبيعية منها ما يحتوي على مواقع أثرية كخوري روري والبليد.كما حرصت السلطنة أن تكون المحميات الطبيعية من مواطن وعوامل لجذب السياحة للسلطنة من جهة ومنحى لتشجيع العلماء والباحثين من جهة أخرى حيث أن هذه المحميات تعتبر دعما أساسيا في التراث المحلي والعالمي.
وقد أصدرت وزارة البيئة والشؤون المناخية كتاب عن المحميات الطبيعة في السلطنة لتعريف القارئ بهذه المحميات وتقديم نبذة مختصرة عن أهم الموارد الطبيعية والسياسات المعمول بها في إدارة المحميات.